Tuesday July 21, 2020

ينتشر فيروس كوفيد-19 في غرب وجنوب أفريقيا بشكل سريع. وفي مالي وحدها، سجلت أكثر من 2,000 إصابة، بينما سجل أكثر من 1,000 في النيجر. يأتي تسجيل هذه الحالات بالرغم من القيود التي فرضتها الحكومة لضبط تفشي الفيروس على سبيل المثال القيود المفروضة على ساعات العمل وتقليل التجماعات العامة، وإغلاق المدارس، وتقليص عمل المشاريع غير الأساسية. وهناك مخاوف بأن يفقد العديد أحبائهم بسبب تفشي الفيروس.

الإغاثة الإسلامية تفعل ما بوسعها للمساعدة في مكافحة تفشي الفيروس، ودعم من تضررت حياتهم وسبل عيشهم بسبب الجائحة.

الإجراءات التي تتخذها الإغاثة الإسلامية في مالي

في مالي، تدير الإغاثة الإسلامية جلسات توعوية حول كيفية البقاء بمأمن في ظل تفشي الجائحة.

ويركز التدخل على تدريب المجتمع والقادة الدينين حول الممارسات المثلى للمساعدة في منع تفشي الفيروس. وشمل التدخل العمل في المخيمات مع النازحين داخليًا وفي المساجد ودور العبادة من خلال عقد أربع جلسات تدريبية كل أسبوع.

إلى جانب توزيع المياه وحقائب النظافة على 42 مركز صحي في محافظات باماكو، استفاد من المساعدات حوالي 1,300 شخص.

الإجراءات التي تتبعها الإغاثة الإسلامية في النيجر

في النيجر، قامت الإغاثة الإسلامية بتوزيع 7.9 طن من المساعدات الغذائية على 255 أسرة من الأسر المعوزة التي تضررت بسبب الاجراءات والقيود المفروضة لمنع تفشي الجائحة.

وتم توزيع حقائب النظافة التي تتكون من الصابون وزجاجات المياه لحوالي 2,000 أسرة معرضة للخطر.

كما اشتلمت أنشطة رفع الوعي في البلاد على عقد جلسة توعوية حول الممارسات الصحية تم بثها على الإذاعة ومحطات التلفاز في دنيا وبارو وأولام، إضافة إلى جلسات وجاهية مع 6,000 شخص من الفقراء خاصة كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

تدريب متطوعي الإغاثة الإسلامية النيجر حول منع تفشي فيروس كوفيد-19

الإجراءات التي تتبعها الإغاثة الإسلامية في ملاوي

جنوبًا في إفريقيا، تتواجد الإغاثة الإسلامية في ملاوي التي سجلت اكثر من 3,000 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس. وتدير الإغاثة الإسلامية جلسات بمشاركة مجتمعية حول تقنيات الوقاية وصلت لحوالي 83,000 شخص حتى اللحظة.

وحصل 240 عامل من عاملي القطاع الصحي ممن يحاربون المرض على الخطوط الأمامية، مثل العاملين في مستشفى نجابو الريفي على تدريب حول تقنيات إدارة حالات كوفيد -19

كما تم توزيع عدد 1,000 حقيبة من حقائب مستلزمات الوقاية الشخصية كإجراء وقائي آخر على مكاتب الصحة والخدمات الإجتماعية في المنطقة.

توزيع حقائب مستلزمات الوقاية الشخصية في ملاوي

نحتاح لدعمكم

تتعرض المجتمعات الأكثر فقرا في العالم لخطر كبير من الآثار المصاحبة لتفشي الجائحة. نحن بحاجة عاجلة لدعمكم حتى نواصل تقديم المساعدة لمن يحتاجها. تبرع الآن.

جميع الحقوق محفوظة لمنظمة الإغاثة الإسلامية عبر العالم 2021 ©
الإغاثة الإسلامية عبر العالم منظمة خيرية دولية غير حكومية مسجلة فى المملكة المتحدة برقم : 328158

تبـــــرع سريــــع