تربية الماشية إكرامٌ للإنسان

تُعَدُّ الثروة الحيوانية جزءًا مهمًا من حياة ملايين الرجال والنساء والأطفال في جميع أنحاء العالم، وتكمن أهميتها ليس في قيمتها الغذائية فقط، بل لكون تجارتها ورعايتها مصدرًا للرزق للملايين من الأُسَر حول العالم، فتربية الماشية، مثل الأبقار والماعز والخِرَاف، تساعد الأفراد والأُسَر على كسب لقمة العيش من خلال بيع اللحوم والألبان وغيرها من المنتجات الحيوانية الأخرى.

 

وبسبب النزاعات والكوارث الطبيعية والكوارث الإنسانية، يتأثر هذا القطاع بشدة من حيث الجودة والإنتاجية على حدٍّ سواء. تبرُّعاتكم ستضمن للأُسَر التي تعمل في هذا القطاع دعمًا مستدامًا حتى في أوقات الأزمات، سندعمهم بالأدوات اللازمة والأغذية والأعلاف المهمة لمواشيهم، وسنؤهِّلهم بأحدث التقنيات والأساليب التي تحفظ صحة ماشيتهم.

 

لا نُقدِّم المساعدة فقط، بل نُغيِّر حياتهم للأفضل

نؤمن في الإغاثة الإسلامية أن تقديم المساعدة هو الواجب الأدنى الذي يجب أن نفعله للمجتمعات الضعيفة والمحتاجة، ونؤمن أيضًا أن واجبنا أكبر من ذلك بكثير، لذلك تهدف مشاريع القروض الحسنة إلى تمكين الفئات الضعيفة والمحتاجة وتغيير حياتهم للأفضل. نُمكِّن أرباب البيوت وندعمهم للحصول على دخل مستمر، ونوفِّر حلولًا مستدامة لا تضر بالبيئة، ولا نعتمد على الإطعام فقط، بل نبذل وسعنا لحفظ كرامة الإنسان واستقلاليته وعيشه الكريم والمستدام.

 

نحن لا نُغيِّر حياة واحدة فقط، بل بدعمكم نُحيي الإنسانية بأكملها.

 

تبرُّعك شهريًّا بقيمة 5$ يساعد في توفير الماشية لأسرة واحدة.

 

تبرَّع لصالح مشاريع القرض الحسن مع الإغاثة الإسلامية وساهم في بناء مستقبل مستدام لأسرة فقيرة.

 

تبرَّع الآن!

جميع الحقوق محفوظة لمنظمة الإغاثة الإسلامية عبر العالم 2021 ©
الإغاثة الإسلامية عبر العالم منظمة خيرية دولية غير حكومية مسجلة فى المملكة المتحدة برقم : 328158

تبـــــرع سريــــع